الرئيسية / مشاركات أصدقاء الموقع / مغامرات فكرى (بلسم الكمثري)

مغامرات فكرى (بلسم الكمثري)

تحركت صفوة بخطوات واسعة وعلى وجهها علامات غضب واضحة حتى أنها لم تنتبه إلى حديث بعض الزملاء لها، وما أن استقلت بنفسها بمكتبها بالمركز القومي للبحوث حيث أعدت خزانة خاصة لها فتحتها بأرقام سرية وألقت بملف بيدها ثم التفت حولها وهى تخرج مغلقة باب المكتب وتوقفت لترسل برسالة عبر الموبايل إلى أستاذها دكتور ناجي، وكانت الرسالة موجزة فقط كلمتين “بلسم الكمثرى”.. لم تدرك صفوة فتاة العشرينات والمعيدة بقسم النباتات أن هناك من ينتظرها خارج المركز بشعره الأصفر ونظارته السوداء وسيارته الرينو الحمراء فقبل أن تتوجه إلى سيارتها بالموقف صدمتها تلك السيارة من الجانب وأسرعت هاربة فطارت المسكينة مسافة مترين تقريبا قبل أن تسقط على الأرض ثم فقدت الوعى بين صراخ المارة الذي تجمعوا لنقلها إلى أقرب مستشفي.

**********************************************

أسرع استاذ فكري للقاء دكتور ناجي أستاذ الكيمياء بجامعة القاهرة بعد مكالمة متوترة يؤكد فيها على أهمية الحضور فورا لمكتبة بالمركز القومي للبحوث بشارع التحرير وتعجب فكري من حديث ناجي الذي لم يكن مبتسما كعادته بل وجده في حالة من الاستياء جعلته يستفسر عن سبب ذلك بينما كان يتطلع ناجي بقلق عبر النافذة إلى الشارع سأل فكري:

تخيل لو أي شخص أكتشف علاج لمرض السكري.. هيحصل أيه؟

فكرى ضاحكا

أكيد نوبل على الأقل دا غير الدعاء.. شوف بقى كام مليون دعوة

ناجي

أو ينقتل.. اللى بتحكيه دا لما يكون العالم اللى في الخارج محترم زيك يا فكري.. العلم والحضارة الحالية في خدمة القوة والمال والفندقة.. مش لخدمة الناس والبيئة

انتبه فكري بقلق لناجي

انت قلقتني لهجتك غريبة انهارده

ناجي

فاكر صفوة

فكرى

طبعا.. صفوة صفوة فعلا كفاية براءة الاختراعات اللى معاها في علم النبات

قاطعه ناجى

صفوة في المستشفي.. حصل لها حادث.. سيارة رينو حمراء خبطتها وهربت.. السبب مشروع قدمته وحصلت على براءة اختراع فيه بعنوان بلسم الكمثري لعلاج مرض السكرى علاج نهائي ممكن يلغى الأنسولين في المستقبل بمجرد ما حصلت على براءة بالمشروع صدرت أوامر بمنع النشر أو حتى عمل أو استكمال أي أبحاث تاني فيه.. صفوة أول ما عرفت حفظت البحث في خزنتها الخاصة والحادث حصل بالشارع

فكرى

قصة سميرة موسى بتتكرر.. مين يقدر يعمل كده

وقف فكرى بجوار ناجي يراقب الطريق بدوره ثم أكمل

فكرى

صفوة في المستشفي والمشروع انتهى

ناجى

لا ما أنا عشان كده طلبتك بسرعة.. البحث في خزنتها بمكتبها وأنا الوحيد اللى معايا ارقام الخزانة.. بس في أمن على الباب وممنوع الدخول وبكرة هتيجي لجنة لجرد المكتب ومحتوياته وممكن بعدها…

فكرى

يختفي كل شئ.. وللابد

ناجي

لازم نحصل على البحث بسرعة.. على الاقل عشان محدش يسرقه

تطلع فكرى إلى الشارع من جديد

يسرقه.. أنت قلت رينو حمراء صدمت صفوة..

أشار فكرى إلى سيارة على الجانب الآخر من الطريق وهو ينبه ناجي لها بقوله

الرينو دي واقفة من مدة وشكلها عايز تخبطك أنت المرة دي يا دكتور

 

دخول مكتب صفوة كان مشكلة حقيقية فالأمن على الباب لايتحرك ورغم أنهما حارسان فقط إلا أن كل واحد يزن 100 كيلو جرام على الأقل ومن الواضح أن لديهم أوامر بعدم التحرك مهما كانت الأسباب، تفحص فكرى المكان ثم سأل ناجي:

الباب مفتوح بس المشكلة في الجبلين اللى واقفين.. لازم حاجة تحركهم

ناجي

حاولت معاهم مش سهل نبعدهم.. واضح إن الأوامر صارمة بعدم ترك المكتب حتى حضور اللجنة

فكرى

البحارة جريووا ليه؟؟؟؟؟؟

ناجى

بتقول أيه؟ بحارة مين؟

وفي مكتب ناجي من جديد وقف فكرى يشرح خطته وهو يمسك بورقة وأمامه طبقين واحد ملئ بالماء والآخر بالكحول ثم بدأ يتحدث بمجرد أن وضع صندوق كان يحمله على الأرض

فكرى

درس البحارة جريوا ليه؟ مرتبط بقصة حصلت لسفينة اسمها مارى سيليت لقوها من حوالى 140 سنة ماشية لوحدها في البحرمن دون بحارة بالحمولة والأشرعة فقط باب المخزن مكسور وحبل مركب الانقاذ مقطوع وأكتشفوا إن البحارة قفزوا لأنهم شافوا شئ مرعب عليها.. الجهلة قالوا عفريت وشبح ولكن الحقيقة كانت في حمولة السفينة.. الكحول.. زي الصندوق اللى معايا بس أنا جبته من محل منظفات..

ثم غمس فكرى الورقة في طبق الماء أولا ثم طبق الكحول وأشعلها.. ورغم النار إلا أن الورقة ظلت كما هي دون أن تحترق.. وابتسم وهو يقول لناجي

البحارة جريوا من الجهل لأن الكحول ما كانش هيأذيهم.. الورقة بتولع بس مش هتحترق وكمان السفينة حصل انفجار ونار لكن ماكنتش هتحترق

ناجى

درس جميل بس أزاي هيفيدنا في الحصول على الملف في الخزانة

فكرى

المكتب المقابل لمكتب صفوة

ناجى

دا مخزن للارشيف.. قصدك

فكرى

هنعمل التجربة على كبير.. بدل ورقة أرشيف ورق.. كل المطلوب ندخل الصندوق الكبير وننفذ التجربة

ناجى

دي سهلة دا أرشيف أي شخص بيدخله

فكرى

يبقى الخزنة عليك والأرشيف عليا

 

بالفعل تمت التجربة بشكل جيد حيث أعد فكر مسرح التجربة بشكل جيد فسكب الماء أولا على مساحة كبيرة من الأرشيف ثم الكحول وأشعل النار وصرخ وهو يسقط أرضا وما إن رأي الحارسان النار حتى أسرعا لاطفاء الحريق وعندها دخل ناجي بسرعة للمكتب وحصل على الملف وأسرع بدوره ليسارع في إطفاء الحريق وتعجب الحارسان عندما لم يجدا أى شئ أحترق

فابتسم فكرى وهو يقول

دا حريق كحول بيتطاير مش بيمسك زي البنزين والسولار.. مرتبط بقصة حصلت لسفينة اسمها مارى سيليت من حوالى 140 سنة

وهنا قاطعه ناجي

خلاص يا أستاذ فكري..

ثم توجه بالحديث للحارسان وهو يشكرهم

معلش أنتم عارفين العلماء لهم حركات كده

وأسرع يسحب فكرى للخارج

 

وفي الشارع خارج المركز القومي للبحوث توجه ناجي وفكرى لموقف السيارات كما فعلت صفوة من قبل ولكن هذه المرة كانت نية ناجي التوجه إلى المستشفي للاطمئنان على صفوة وحالتها أما فكرى فكانت عينيه على الرينو الحمراء التي أسرعت نحوهما ولكن الغريب أن فكرى لم يهرب بل أمسك بيد ناجي وهو يشير للسيارة القادمة بتحدى وتعجب السائق صاحب الشعر الأصفر والنظارة السوداء ولكنه ضغط بقوة على دواسة البنزين ولكن بدلا من أن يصدم هدفهم حدث انفجار بعجلة السيارة الأمامية تسببت في انقلاب السيارة عدة مرات وقد تهشمت بشكل كبير.

فكرى

أكيد دا ال*** اللى خبط صفوة

ناجى

الدرس دا اسمه أيه؟

فكرى

لا لا دا درس ثاني أشرحه لك بعدين لما نطمئن على صفوة

تبأطات صفوة ذراع والدها بينما وقف ناجي وفكري في انتظارها ممسكا الملف بيده ثم تقدما من صفوة وقدما الملف لها وابتسم ناجي وهو يقول:

بلسم الكمثري بخير

صفوة

المشروع مات يا دكتور.. واللى حصل رسالة واضحة بعدم الاستمرار

فكرى

مش هيموت إن شاء الله… تفائلي

تمت

*** حول أي استفسار عن التجارب العلمية بالحلقة يمكن تنزيل ومراجعة مقرر حكايات الفيزياء

مقرر حكايات الفيزياء

جروب حكايات الفيزياء

 

فيديو تجربة الورقة التي لاتحترق

 

أضف تعليق

عدد التعليقات

عن محمد خليل

مؤلف كتاب "حكايات الفيزياء" ... متخصص فى التعليم المنزلى و التعليم المرن.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .